صامد

صامد

الخميس، 4 أغسطس، 2016

وضع أكاليل زهور على ضريح الرئيس عرفات لمناسبة ذكرى ميلاده

صامد للأنباء -
رام الله 4-8-2016 وفا- اختتمت مؤسسة ياسر عرفات فعاليات مخيم ياسر عرفات الصيفي للأطفال اليوم بوضع أكاليل الزهور على ضريح هذا الشهيد في مدينة رام الله، وذلك في ذكرى ميلاده، بمشاركة ممثلين عن الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية والصندوق القومي.
وقال المدير العام لمؤسسة ياسر عرفات السفير أحمد صبح إن وضع أكاليل الزهور على ضريح الراحل القائد أبو عمار هو رسالة وطنية جامعة بأن هذا القائد لا يزال موجودا بيننا، وأن رسالته مستمرة في التحرير والاستقلال وإنهاء الاحتلال.
وأشار إلى أن الشعب الفلسطيني يستذكر مسيرة الراحل عرفات النضالية، وأنه شارك في بعث الحركة الوطنية الفلسطينية المعاصرة.
وبين أن متحف ياسر عرفات الذي سيتم افتتاحه بالتزامن مع ذكرى استشهاده بعد ثلاثة أشهر، سيكون الرواية والحكاية والتاريخ الفلسطيني المعاصر من العام 1900 وحتى العام 2004.
بدوره، أشار رئيس لجنة الدراسات في المؤسسة يحيي يخلف إلى وفاء وإخلاص الشعب الفلسطيني للرمز الشهيد أبو عمار في ذكرى ميلاده، الذي لعب الدور الأكبر في حياة الشعب الفلسطيني والثورة الفلسطينية، واستطاع أن ينقل القضية الفلسطينية من قضية لاجئين إلى قضية شعب له حقوق مشروعة، وأصبح حقا من حقوق الدولة الفلسطينية.
من جانبها، قالت رئيسة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية انتصار الوزير إنه في ذكرى ميلاد القائد الشهيد ياسر عرفات، وضعنا أكاليل الزهور تعبيرا عن أن شعبنا مخلص لهذا الشهيد.
وأكدت أن الشعب الفلسطيني لن ينسى نضالات أبو عمار وبطولاته التي ما زالت حية لهذا اليوم.
يذكر أنه شارك في مخيم ياسر عرفات الصيفي الذي نظمته مؤسسة ياسر عرفات بالشراكة مع اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية حوالي 1700 طفل في عشرة مواقع في شمال ووسط وجنوب الضفة الغربية.
وتتراوح أعمار الأطفال المشاركين في المخيم ما بين 6 و14 سنة، ويأتي تنظيم المؤسسة لهذا المخيم تحقيقا لرسالتها في حفظ تاريخ وتراث ياسر عرفات ونقله للأجيال القادمة، وتعزيز الثقافة الوطنية لدى الجيل الصاعد

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر