صامد

صامد

الخميس، 4 أغسطس، 2016

مطور محذرا: مخطط الاحتلال ينفذ بخطوات تدريجية لتقسيم الأقصى والسيطرة الكاملة عليه

صامد للأنباء -

 اعتبر نائب أمين سر حركة فتح في القدس شادي مطور، إجراءات قوات الاحتلال في المسجد الاقصى المبارك، واعتقال الموظفين له، وإيقاف أعمال الترميم في قبة الصخرة مخطط صهيوني لتقسيم المسجد والسيطرة عليه عبر خطوات تدريجية يومية.

وقال مطور في حديث لاذاعة موطني اليوم الخميس محذرا من مخطط احتلالي لتقسيم المسجد الأقصى والسيطرة عليه، فقال:" إن سلطات الاحتلال تقوم باجراءاتها بخطوات تدريجية لتنفيذ مخططها الصهيوني، منبها الدول الاسلامية والعربية من خطورة هذه الخطوات التدريجية التي سيتبعها سيطرة صهيونية كاملة على الاقصى، حتى يتم تقسيمه ومن ثم هدمه وإقامة الهيكل المزعوم مكانه.

وأضاف مطور:" إن اعتقال سلطات الاحتلال أربعة موظفين من المسجد الأقصى المبارك، وإيقاف أعمال ترميم في قبة الصخرة، سياسة صهيونية ليست بالجديدة، معتبراً عملية تقويض دور الأوقاف الاسلامية داخل المسجد الأقصى استهداف لجميع موظفين الأوقاف الاسلامية، لافتاً أنه لم يتبقى حارس من حراس الأقصى إلا وأبعدوه عنه، مشيراً لإبعاد مجموعة من الحراس قبل أسبوع وفقاً لقرار من حكومة الاحتلال.

وتابع مطور:" نحن في حركة فتح نقف إلى جانب جماهير شعبنا الفلسطيني في الصمود والتحدي، معتبراً الرد المناسب على ممارسات الاحتلال عبر تكثيف الوجود الفلسطيني في الاقصى، ودعم صمود المقدسيين وإضعاف التجارة الاسرائيلية في المدينة المقدسة، محذراً حكومة الاحتلال فقال:" إن ممارسات جيشكم في الأقصى لن تخدم الاستقرار في المنطقة.
 وأشار مطور لاعتداء قوات الاحتلال أمس على مقبرة باب الرحمة، وكسر شواهد القبور لتحقيق أطماعهم في المقبرة، وتفريغ المدينة المقدسة، مؤكداً مواصلة الصمود أمام ممارسات وجرائم الاحتلال حتى نيل الحرية والاستقلال.


0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر