صامد

صامد

السبت، 23 يوليو، 2016

الحكومة تدين حادث إطلاق النار وتؤكد وقوفها إلى جانب ألمانيا

صامد للأنباء -

 وفا- أدانت حكومة الوفاق الوطني اليوم السبت، حادث إطلاق النار، الذي وقع مساء أمس الجمعة، في مدينة ميونخ الألمانية، وأسفر عن سقوط عدد من الضحايا.
وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود، في بيان صحفي، إن رئيس الوزراء رامي الحمد الله وأعضاء الحكومة يعبرون عن الألم الشديد إزاء سقوط الضحايا وإراقة الدماء إثر الحادث، الذي تعرضت له ألمانيا الصديقة.
ونقل المحمود، تعازي الحكومة إلى ذوي الضحايا وإلى الحكومة الألمانية والشعب الألماني الصديق، وأعرب عن وقوف الحكومة والشعب الفلسطيني إلى جانب ألمانيا.
 وشدد على أن هذا الحادث وكل حوادث التعرض للأبرياء في العالم، تستدعي العمل الجاد من أجل اجتثاث جذور الإرهاب ونبذ الكراهية، والعمل الفوري من أجل إرساء قواعد السلام والعدل والمساواة والحوار

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر