صامد

صامد

الخميس، 26 مايو، 2016

خليفة: سنواصل اتصالاتنا لتفعيل قرار "القدس عاصمة للإعلام العربي"

صامد للأنباء -

وفا- قال وكيل وزارة الاعلام محمود خليفة، "اننا سنفعل اتصالاتنا مع الاشقاء العرب والجامعة العربية للتشاور فيما يتعلق بالآليات الواجب اتخاذها من اجل تفعيل قرار القدس عاصمة للإعلام العربي لعامي 2016".
وكان مجلس وزراء الاعلام العرب أقر في دورته 47 يوم أمس اعلان القدس عاصمة للاعلام العربي للعام، وكانت وزارة الاعلام اقترحت الأحد الماضي على أعمال الدورة (87) للجنة الدائمة للإعلام العربي، اعتماد المدينة المقدسة أول عاصمة للإعلام العربي للعام 2016.
وقال خليفة في تصريح  لـ"وفا" عقب اختتام اعمال مجلس وزراء الإعلام العرب والتي عقدت في مقر الأمانة العامة للجامعة العربية في القاهرة أمس، أن الاجتماع "يأتي في ظروف صعبة تعيشها المنطقة بشكل عام خاصة ما تتعرض له القدس على يدي الاحتلال الإسرائيلي من محاولات قتل وتخريب وتغيير لمعالم المدينة وطرد أهلها منها وتهويدها.
واضاف، أن ما صدر عن الأمانة العامة من توصيات واعتمده مجلس وزراء الاعلام العرب، يشير إلى ضرورة إيلاء القدس وفلسطين الاهتمام كونها من القضايا الأساسية في المنطقة العربية رغم ما تمر به الأخيرة.
وقال خليفة، "لقد اتخذ وزراء الاعلام قرارات نرى انها مهمة وعلى قدر من المسؤولية العالية، وسنتعامل معها وسنفعل اتصالاتنا مع كل الاشقاء العرب وَمَع الأمانة العامة، من أجل التشاور فيما يتعلق بالآليات الواجب اتخاذها من اجل تفعيل القرار".
واكد، ان جميع الاشقاء العرب عبروا خلال مداخلاتهم في الاجتماع عن "تقدير عالي وموقف مساند نابع من القلب والعقل للقضية الفلسطينية، من حيث تركيز الاعلام العربي على القضية الفلسطينية مرة أخرى وان لا يكون الخبر الفلسطيني خبر عابرا لان الأساس في كل ما تتعرض له المنطقة هي فلسطين، وبالتالي لابد من التركيز على متابعة الممارسات العنصرية الفاشية لجيش الاحتلال الاسرائيلي بحق شعبنا ومؤسساتنا... حيث تم تكليف بعثات الجامعة العربية في الخارج خاصة اللجان الإعلامية مواصلة الجهود لمخاطبة وسائل الاعلام المختلفة في الدول لشرح ما يجري في الاراضي العربية المحتلة من انتهاك وتهويد لمدينة القدس".
ونوه خليفة، إلى ان المجلس طلب من اتحاد إذاعات الدول العربية واتحاد وكالات الانباء العربية تكثيف الاخبار المتعلقة بالقدس الشريف وممارسة دولة الاحتلال من خلال التبادل الاخباري مع الدول الأوروبية والإفريقية والاسيوية، والعمل على حشد الرأي العام العالمي لمناهضة الإجراءات والسياسات الاسرائيلية في المدينة المقدسة".
وكرم مجلس وزراء الاعلام العرب عددا من الشخصيات العربية، منهم الفلسطينيان الشهيد ماجد ابو شرار وابراهيم ابراش.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر