صامد

صامد

الثلاثاء، 2 أغسطس، 2016

الرئيس يوقع على إعلان دعم حرية الإعلام في العالم العربي

صامد للأنباء -

 قرر اعتبار الأول من آب يوماً لحرية الرأي والتعبير في فلسطين


وفا - وقع رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الثلاثاء، على إعلان دعم حرية الإعلام في العالم العربي، قرر اعتبار الأول من آب، يوماً لحرية الرأي والتعبير في فلسطين.
جاء ذلك خلال استقبال سيادته، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، وفد الاتحاد الدولي للصحفيين، الذي ضم نائب الأمين العام جيريمي بيير، ومنسق العالم العربي في الاتحاد منير زعرور، ومسؤولة المشاريع فيه سارة بوشطوب.
وأكد نائب الأمين العام للاتحاد الدول للصحفيين، أن توقيع الرئيس عباس على الإعلان لدعم حرية الإعلام، كأول دولة عربية هو بمثابة يوم تاريخي لحرية الصحافة في فلسطين والعالم العربي.
بدوره، أشار منسق العالم العربي إلى أن هذا التوقيع بمثابة مصدر إلهام لكل الصحفيين في العالم، الذين وضعوا ثقتهم بفلسطين ونقيبها وصوتوا لها، لتكون عضوا في اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين.
وقال زعرور إن هذا التوقيع الهام سيفتح الباب أمام الصحفيين العرب للالتحاق بهذه الخطوة الرائدة والتوقيع على الإعلان العالمي لحرية الصحافة، لتكون قادرة على حماية الصحفيين.
وأشار إلى أن هذه الخطوة ستساعد على تأسيس آلية إقليمية خاصة بحماية حرية الصحافة في العالم العربي.
وحضر اللقاء، أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، ونقيب الصحفيين، عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي للصحفيين ناصر أبو بكر، والمشرف العام على الإعلام الرسمي أحمد عساف

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر