صامد

صامد

الثلاثاء، 23 أغسطس، 2016

(محدث) عرض كتاب "ضد النسيان" في مؤسسة ياسر عرفات برام الله

صامد للأنباء -
عرضت مؤسسة ياسر عرفات، بالتعاون مع اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، اليوم الثلاثاء، كتاب "ضد النسيان/ الذاكرة الصورية لحياة الشعب الفلسطيني بين عامي 1889/1948". في مقرها بمدينة رام الله.
وقدمت صاحبة الكتاب، الكاتبة والناشطة الإسبانية تريزا ارينغورن، والمصورة ساندرا باليرالو، عرضا للكتاب الذي صدر مؤخرا في إسبانيا باللغتين العربية والإسبانية، بهدف تسليط الضوء على حياة الشعب الفلسطيني قبل النكبة عن طريق الصورة.
ويتكون الكتاب من 240 صفحة من القطع الكبير ويحتوي على تسعة فصول ساهم فيها، إلى جانب الكاتبة تريسا آرينغون، المصورة ساندرا باريلارو، وجوني منصور، وبشارة خضر، وكتب المقدمة لها بدرو مارتينث مونتابث.
ويتحدث الكتاب عن الـ418 قرية فلسطينية مدمرة، وعن الصورة التاريخية، وتعزيز القدرة على البقاء وعن النكبة الفلسطينية عام 1948، وكونها تطهيرا عرقيا، كما يورد في نهايته قصيدة "يكفيني البقاء في حضنك" للشاعرة فدوى طوقان.
وقال مدير عام مؤسسة ياسر عرفات السفير أحمد صبح، إن هذا الكتاب يردّ على الادعاء الصهيوني بأن هذه أرض بلا شعب، من خلال الصور والتوثيق، حيث سلط الضوء على جوانب متعددة من حياة الشعب الفلسطيني ودور المرأة والنقابات والحياة الاجتماعية والثقافية.
من جهتها، قالت الكاتبة آرينغورن إن الهدف من هذا الكتاب هو إثبات الوجود الفلسطيني على هذه الأرض قبل الوجود الإسرائيلي بسنوات كثيرة، وهو موجه للقارئ الأوروبي والأميركي الذي لا يعرف شيئاً سوى ما تنقله وسائل الإعلام، كما أنه يوضح مسار التطور الذي تمت محاولة محوه بعد وصول الحركة الصهيونية والتطهير العرقي الذي تم عام 1948.
بدورها، استعرضت المصورة باليرالو الصور التي تناولها الكتاب، التي تظهر أهم معالم الحياة اليومية لشعب فلسطين قبل النكبة، ويظهر جليا فيها الازدهار الثقافي والتعليمي لدى الشعب الفلسطيني في تلك الفترة.
كما عرضت بعض الصور التي تظهر المكانة المميزة التي كانت تحظى بها المرأة الفلسطينية في المجتمع في تلك الفترة.
وفي ختام اللقاء، كرمت مؤسسة ياسر عرفات الكاتبة والناشطة تريزا ارينغورن وزميلتها المصورة ساندرا باليرالو، تقديرا لجهودهما في نصرة الشعب الفلسطيني، من خلال ما قدمتاه، وما زالتا، في سبيل العدل والسلام.
وحضر اللقاء عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية محمود إسماعيل، ورئيس اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم مراد السوداني، وأكثر من 40 شخصية ثقافية عالمية وفلسطينية، من ضيوف ملتقى فلسطين الثقافي الثامن.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر