صامد

صامد

الثلاثاء، 23 أغسطس، 2016

مقتل مدبر عملية استشهاد ضابطين بنابلس والأمن يفتح تحقيقا

صامد للأنباء -
نابلس 23-8-2016 وفا- قال محافظ نابلس اللواء أكرم الرجوب، إن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على العقل المدبر لعملية إطلاق النار على عناصر الأجهزة الأمنية، الأمر الذي أدى إلى استشهاد اثنين منهم الخميس الماضي.
وأكد الرجوب في حديث خاص لـ "وفا" أنه عقب اعتقال العقل المدبر للجريمة، وهو أحمد حلاوة، تم اقتياده إلى سجن الجنيد، وعند وصوله انهال عليه أفراد الأمن بالضرب المبرح، وحاولت الوحدة التي اعتقلته تخليصه، إلا انه فارق الحياة.
وأضاف "سنقوم بدراسة الحادثة واستخلاص العبر منها" .
وقال الناطق الرسمي باسم المؤسسة الأمنية اللواء عدنان الضميري، في تصريح لـ وفا"، إن قوات الأمن اعتقلت أحمد عز حلاوة أبو العز، خلال عملية أمنية معقدة ودقيقة في منطقة نابلس الجديدة بعد دخوله أحد المنازل.
ونقلت قوات الأمن المعتقل المذكور إلى سجن الجنيد في نابلس وهو المجمع الأكبر لقوى الأمن في المنطقة، حيث بدأ بالصراخ وتوجيه الشتائم، ما أدى إلى مهاجمته وضربه من قبل الجنود، وحاول الضباط منعهم وفارق الحياة، منوها إلى أن المؤسسة الأمنية حرصت على اعتقاله باعتباره العقل المدبر لمجموعة خارجة عن القانون.
وأكد الضميري أنه تم فتح تحقيق في ظروف وفاته.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر