صامد

صامد

الأحد، 28 أغسطس، 2016

قائد جيش الاحتلال في الخليل يعترف باعدام الفلسطينيين

صامد للأنباء -
بيت لحم - معا - قال قائد جيش الاحتلال في مدينة الخليل اليوم الأحد "لقد شاهدت بأم عيني العديد من الحالات التي قام بها الجيش الاسرائيلي باطلاق النار على مخربين كي يتم تحيدهم، ومن ثم يتم اطلاق رصاصة على رأسه بهدف ضمان عدم استمراره في تنفيذ العملية" .
جاءت اقوال قائد الجيش الاسرائيلي في مدينة الخليل الياهو ليبمان في جلسة محكمة الجندي قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف التي عادت للانعقاد بعد انقطاع شهر وفقا لما نشرته المواقع العبرية، حيث كان شاهد الدفاع الأول في جلسة المحكمة المنعقدة في مدينة يافا، والتي قال فيها "لست مستشارا في توجيه الجنود في قواعد الاشتباك، ولكن في الاحداث التي حضرت شخصيا فيها، رأيت بأم عيني قيام الجنود باطلاق كل الرصاص على المخرب كي يتم تحيديه، والرصاصة الأخيرة يطلقونها على الرأس لضمان عدم قيامه بتفجير حزام ناسف أو الاستمرار في تنفيذ العملية، ولم يتم تقديم أي من هؤلاء الجنود للمحكمة" .
ولم يكتف قائد جيش الاحتلال الاسرائيلي في مدينة الخليل بالاعتراف أمام المحكمة العسكرية باعدام العديد من الشبان الفلسطينيين، بل اتهم وزير الجيش الاسرائيلي السابق موشيه يعلون بالكذب، مضيفا بأنه تلقى اتصالا هاتفيا من مكتب الوزير يعلون لاستيضاح ما حدث، وقال المتصل "ان وزير الجيش يقول ان قائد الجيش في الخليل يقول ان اطلاق النار على الشريف لم يكن سليما، ورد قائد الجيش في الخليل بأن هذا كذب ولم يصدر عني هذا الكلام، ويستطيع وزير الجيش يعلون الاتصال بي ويسمع مني حول هذا الموضوع، ولكن حتى اليوم لم اتلقى هذا الاتصال، لقد حاولوا نشر تصريحات عني لم تصدر وحاولوا وضع الكلام على لساني

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر