صامد

صامد

السبت، 13 أغسطس، 2016

"فتح" تنعى الحاج إبراهيم المدهون: ترك الروح الوطنية والبطولة إرثا لأبنائه

صامد للأنباء -
رام الله 13-8-2016 وفا - نعت حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح)، الحاج إبراهيم سليم المدهون "أبو محمد"، والد الشهيد سميح، والمناضل إبراهيم، المعتقل لدى "حماس" في قطاع غزة. 
 وحيت حركة "فتح"، في بيان صادر عن مفوضية الإعلام والثقافة، مساء اليوم السبت، روح الفقيد، وأشادت بعطائه من أجل الوطن، وتوريث أبنائه الروح الوطنية البطولية .
كما أعربت عن مشاركة قيادتها وكوادرها عائلة المدهون أحزانهم، ودعت الله العلي القدير أن يلهم ذويه الصبر، وأن يسكن الراحل الفردوس الأعلى وينعمه في الدار الآخرة .
والحاج إبراهيم المدهون، هو والد الشهيد سميح المدهون الذي أعدمه مسلحو "حماس" خلال أحداث الانقلاب الدموي في غزة منتصف 2007 ومثلوا بجثمانه، وهو والد المعتقل في سجون "حماس" المناضل إبراهيم المدهون (43 عاما).
وتوفي الحاج المدهون صباح اليوم، إثر صراع مع المرض، وتم تشييعه في بيت لاهيا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر