صامد

صامد

السبت، 30 يوليو، 2016

الضميري: لا حصانة لمعتد ٍعلى القانون والأمن يعمل وفق التعليمات المستدامة

صامد للأنباء -

 أكد الناطق الرسمي باسم المؤسسة الأمنية اللواء عدنان الضميري, استمرار قوات الأمن الفلسطينية في مهامها تحت عنوان "التعليمات المستدامة". مشيرا إلى إلقاء القبض على أخطر مطلوب للعدالة في مدينة نابلس  ولفت إلى تعليمات الرئيس محمود عباس ووزير الداخلية القاضية بضرورة حفظ أمن المواطنين.

وقال الضميري في حديث لإذاعة "موطني" اليوم السبت أن قوات الأمن الفلسطينية تعمل منذ فترة طويلة وفق تعليمات مستدامة وليس حملات أمنية, مؤكدا مهامها في حفظ النظام وحماية المواطن.
 ولفت الضميري إلى تعليمات مباشرة من الرئيس ووزير الداخلية بأن لا حصانة بدنية أو عسكرية لأي معتدي على القانون, ووجوب إلقاء القبض على كل مطلوب للعدالة وملاحقة كل مخالف للقانون بالسرعة القياسية .

 وأكد الضميري إلقاء قوات الأمن القبض على أخطر مطلوب للعدالة في نابلس والذي لديه 12 قضية إحضار من بينها, سطو مسلح وتجارة مخدرات, واعتداء على المواطنين, وقال:"مطلوب منذ أربع سنوات وفر من منطقة لأخرى وشكل خطرا على حياة المواطنين وممتلكاتهم بسلاحه, مشيرا إلى ارتياح المواطنين اثر القبض عليه.

 وأشار في  السياق إلى إلقاء القبض على مطلقي النار على قوات الأمن الفلسطينية في نابلس, وعلى عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطيني غسان الشكعة, وقاتل المواطن في دير دبوان مؤخرا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر