صامد

صامد

السبت، 14 مايو، 2016

فتح: اعتقال أبو رحمة برهان على صوابية وجدوى نضالنا الشعبي

صامد للأنباء -
رام الله 14-5-2016 وفا- اعتبرت حركة "فتح" اعتقال قوات الاحتلال الاسرائيلي للناشط عبد الله أبو رحمة، اعتداء على السلام، والقانون والمواثيق والشرائع الأممية، وبرهانا آخر على عدائية حكومة نتنياهو للسلام، ولرسل الصحافة والاعلام الفلسطينيين.
ووصفت "فتح" في بيان صدر عن مفوضية الاعلام والثقافة اليوم السبت، سياسة دولة الاحتلال القمعية، بمثابة نكبة حقيقية ستحل على الانسانية اذا اغفل المجتمع الدولي جرائم دولة الاحتلال.
واكدت أن اعتقال أبو رحمة اعتداء آخر على القانون الدولي والشرائع والمواثيق الأممية التي اقرت النضال السلمي ضد الاحتلال، وبرهان على خشية ورعب الاحتلال من صوابية منهج مقاومتنا الشعبية السلمية وجدواها، واثبات على أزمة حكومة دولة الاحتلال الأخلاقية التي تواجه النشاط السلمي للمواطنين الفلسطينيين بالقمع والاعتقال والسلاح.
وأكدت الحركة، مشروعية المقاومة الشعبية السلمية كأحد أشكال الكفاح الوطني لمواجهة الاحتلال، واعتبرت اعتقال الناشط السلمي والاعلامي في فضائية عودة، عبد الله ابو رحمة، جريمة اسرائيلية بحق الصحافة والاعلام الفلسطينيين.
وأشادت "فتح"، بالتزام أبو رحمة بمبادئ وبرنامج الفعاليات الشعبية السلمية في الوطن، مهيبة بالمناضلين الاستمرار على درب أبو رحمة ومن قبله القائد الشهيد زياد أبو عين في الانتصار لعروبة فلسطين وحق شعبنا الفلسطيني التاريخي والأبدي فيها.
وشددت فتح على ضرورة رفع وتيرة وتوسيع قاعدة المقاومة الشعبية مع ازدياد وتيرة الحملة الاحتلالية الاستيطانية والاجرامية على شعبنا، وتكريس مبدأ الثبات والصمود على أرض فلسطين التاريخية والطبيعية حتى الاستقلال 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر