صامد

صامد

الأحد، 13 ديسمبر، 2015

عويمر: الاعدامات الميدانية لن تثنينا عن مواجهة الاحتلال والتصدي لجرائمه

صامد للأنباء -

 أكد الناطق باسم إقليم حركة فتح في جنوب الخليل وائل عويمر، أن الإعدامات الميدانية لن تثني الشعب الفلسطيني عن مواصلة الكفاح والنضال حتى  التحرر والإستقلال وقيام دولة فلسطينية مستقلة، مشدداً على مبدأ التحدي والصمود في ظل الأوضاع التاريخية الصعبة.

 وبيّن عويمر في حديث لإذاعة موطني  السبت :" دور حركة فتح في التصدي لجرائم جيش الإحتلال الإسرائيلي وكشف مخططاته المرتكزة على الإعدامات الميدانية، وخاصة في مدينة الخليل، التي كان اخرها  اعدام  الشاب عدي أرشيد الذي التحق بشقيقته الشهيدة دانيا.

وقال عويمر:" الشعب الفلسطيني سوف يسطر المزيد من صور التحدي والصمود في ظل الأوضاع التاريخية الصعبة التي يعيشها، وأن سياسة الإعدامات الميدانية لن تثنيه عن مواصلة الكفاح والنضال حتى  التحرر والإستقلال وقيام دولة فلسطين المستقلة.

وأضاف عويمر :" حركة فتح بقائدها الرئيس محمود عباس ومع القيادة الوطنية لشعبنا يقومون بدور ريادي لتحقيق المصالح الوطنية العليا للشعب الفلسطيني، مشيراً الى مصداقية الحركة واخلاصها لإعادة اللحمة الوطنية الفلسطينية، رغم وقوف حماس بأجندتها وارتباطاتها الخارجية اللاوطنية كعقبة أمامها .

 وقال عويمر :" رهاننا الأول على الوحدة الوطنية، وحركتنا مدت يدها للمصالحة مراراً وتكراراً، إلا أن حماس رفضت ومازالت ترفض الوحدة ومانعها في ذلك ارتباطاتها الخارجية 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر