صامد

صامد

الأربعاء، 7 سبتمبر، 2016

مواطن يهدم منزله في القدس القديمة بضغط من الاحتلال

صامد للأنباء -
القدس 7-9-2016 وفا- هدمت عائلة المواطن نبيه الباسطي، (53 عاما)، اليوم الأربعاء، منزلها في شارع الواد بالقدس القديمة، بضغطٍ من بلدية الاحتلال في القدس، وتحت طائلة الغرامة المالية والحبس المنزلي.

وكان المواطن الباسطي شرع مساء أمس وأفراد من عائلته بتنفيذ قرارٍ لبلدية الاحتلال، وتفاديا لدفع غرامات مالية وفرض الحبس الفعلي عليه بحجة البناء "غير المرخّص"، في الوقت الذي أمهلته البلدية العبرية حتى العشرين من الشهر الجاري لتنفيذ عملية الهدم.
من جانبه، لفت الباسطي الى ان جلسة عقدت له مطلع شهر تموز الماضي، والتي قررت حينها هدم المنزل، وإلا سيتم فرض غرامة مالية عليه، والحبس المنزلي "لعدم تنفيذ الهدم"، إضافة الى دفع تكاليف الهدم لطواقم البلدية وعادة ما تكون فاتورتها عالية جداً.
يشار الى أن منزل عائلة الباسطي قائم منذ عام 1997، وهو عبارة عن طابق ثالث، مساحته 60 مترا مربعا ومؤلف من 3 غرف ومنافعها، وتعيش فيه وأسرته المكونة من 5 أفراد، وقد فرضت عليه محكمة بلدية الاحتلال خلال السنوات الماضية مخالفة بناء قيمتها 56 ألف شيقل.
يذكر أن شارع الواد يمتد من باب العمود (أحد أشهر أبواب القدس القديمة) ويُفضي الى أسواق القدس التاريخية وإلى العديد من أبواب المسجد الأقصى المبارك، وحارات وأزقة القدس القديمة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر