صامد

صامد

الخميس، 14 يوليو، 2016

عشراوي: الاحتلال المغذي الأساسي لثقافة العنصرية والكراهية في المجتمع الإسرائيلي

صامد للأنباء -

2016 وفا- بحث عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، مع منسقة لجنة الاتحاد الأوروبي لمكافحة معاداة السامية، كاتارينا فون سكنوربين، آخر المستجدات والتطورات على الأرض في ظل تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية المتعمدة لحقوق الإنسان الفلسطيني وللقانونين الدولي والدولي الإنساني.
كما جرى خلال اللقاء الذي عقد في مقر منظمة التحرير الفلسطينية برام الله، مناقشة موقف الاتحاد الأوروبي بشأن تزايد العنصرية وانتهاكات حقوق الإنسان في العالم، بما في ذلك التطرق لأسباب كراهية الأجانب والعنصرية والشعوبية في أوروبا وخارجها، وآليات مكافحة معاداة السامية والكراهية ضد المسلمين.
هذا واستعرضت عشراوي ممارسات إسرائيل العنصرية، وقالت: "إن ثقافة العنصرية والكراهية التي يتم تغذيتها من قبل دولة الاحتلال هي واحدة من أكثر الممارسات تدميرا على الأرض في ظل المعاناة  التي يعيشها أبناء شعبنا القابع تحت الاحتلال ويعاني من انتهاكاته يوميا، بينما تتمتع إسرائيل بالحصانة والمعاملة التفضيلية من قبل المجتمع الدولي الذي يتوجب عليه أن يتعامل مع أسباب الاحتلال ويعمل على تعزيز سيادة القانونين الدولي والدولي الإنساني  باعتبارهما مفاتيح للسلام ومكافحة العنف والتطرف والكراهية في العالم ".
في سياق آخر تطرقت عشراوي للدور الأوروبي في فلسطين، وأعربت عن أسفها الشديد لموقف أوروبا ومعاملتها التفضيلية لإسرائيل وعدم مساءلتها على خروقاتها، فضلا عن تراجع المواقف الأوروبية تجاه القضية الفلسطينية، ودعت، في هذا السياق، الاتحاد الأوروبي إلى الاستخدام الفعال لقوانينه وتشريعاته لمحاسبة إسرائيل على انتهاكاتها المستمرة للقوانين والأعراف الدولية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر