صامد

صامد

السبت، 16 يوليو، 2016

المالكي يهاتف نظيره التركي مهنئا بانتصار الديمقراطية وهزيمة الانقلابيين

صامد للأنباء -
رام الله 16-7-2016 وفا- بناء على تعليمات وتوجيهات الرئيس محمود عباس، ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، هاتف وزير الخارجية رياض المالكي، نظيره التركي مولود شاويش أوغلو، مهنئا إياه بانتصار الديمقراطية وهزيمة الانقلابيين ومحاولتهم البائسة في إحداث انقلاب وزعزعة الاستقرار في الجمهورية التركية الصديقة.
وأكد المالكي خلال الاتصال الهاتفي، وقوف فلسطين رئيسا وحكومة وشعبا إلى جانب جمهورية تركيا الصديقة رئيسا وحكومة وشعبا، وإلى جانب حكومتها المنتخبة ديمقراطيا، وذلك في وجه محاولات الانقلاب ورموزه وضرب الاستقرار في جمهورية تركيا الصديقة. وعبر عن تضامن فلسطين مع تركيا ووقوفها الدائم إلى جانبها.
وأبلغ المالكي نظيره التركي بأن فلسطين قيادة وحكومة وشعبا تدين وبأشد العبارات المحاولة الانقلابية الإرهابية الجبانة التي ارتكبت في تركيا. وأننا في فلسطين على يقين وثقة بأن جمهورية تركيا الصديقة وقيادتها الحكيمة قادرة على تخطي هذه المحاولات بكل قوة واقتدار.
من جهته، شكر أوغلو نظيره الوزير المالكي على تضامنه ودعمه الأخوي، طالبا منه بأن ينقل تحيات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى الرئيس محمود عباس، وشكر تركيا للقيادة الفلسطينية على هذه الوقفة المشرفة.
وأكد وقوف تركيا الدائم والثابت رغم كل الصعاب إلى جانب الشعب الفلسطيني ونضاله حتى إنهاء الاحتلال، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر