صامد

صامد

الاثنين، 18 يوليو، 2016

قباطية: الاحتلال يصيب 5 شبان بالرصاص الحي إحداها خطيرة ويهدم منزل أسير

صامد للأنباء -

 "فتح": ما تقوم به حكومة الاحتلال هو "ارهاب دولة منظم"

جنين 18-7-2016 وفا- أصيب 5 شبان بالرصاص الحي، إحداها وصفت بالخطيرة، اليوم الاثنين، خلال المواجهات التي اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحام بلدة قباطية جنوب جنين، لهدم منزل أسير في سجون الاحتلال.
وأفاد مراسلنا، بأن خمسة شبان أصيبوا بالرصاص الحي، خلال المواجهات التي اندلعت في البلدة قبل عملية الهدم، وهم: المواطن عبد الرحمن سليمان أبو الرب (20 عاما) الذي أصيب إصابة خطيرة في الصدر، ورامي عارف زكارنة (28 عاما) بعيار ناري بالكتف، وأنور أحمد كميل (17عاما) عيار ناري بالقدم، وبلال أسامة أبو زيد ( 16 عاما) عيار ناري بالخاصرة.
وأوضح والد الأسير بلال أحمد أبو زيد لـ"وفا"، أن قوات الاحتلال هدمت منزل نجله الواقع على الشارع الرئيسي في منتصف البلدة، وانسحبت بعد هدمه بـ4 ساعات، بحجة أنه قام بتوصيل الشهداء أحمد ابو الرب، ومحمد زكارنة، ومحمود كميل، لتنفيذ عملية في باب العامود بالقدس، شباط الماضي.
وأضاف أن تلك القوات أمهلته 10 أيام، قبل هدم المنزل الذي تبلغ مساحته 100 متر.
من جانبه، ذكر نائب محافظ جنين كمال أبو الرب لـ"وفا"، أن قوات الاحتلال بتعزيزات عسكرية اقتحمت البلدة، وشرعت بالهدم، ما أدى الى اندلاع مواجهات مع الشبان، أصيب على أثرها الشبان الخمسة.
ووصف محافظ جنين اللواء إبراهيم رمضان ما قامت به قوات الاحتلال من هدم منزل الأسير أبو زيد "بالعمل الإجرامي، وتكريس سياسة الإرهاب، والاحتلال بالقوة" .
وقال رمضان: "ما حصل اليوم في بلدة قباطية يضاف إلى سجل جرائم الاحتلال التي لم تتوقف، وعلى المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية الحقوقية وقف سياسة الإرهاب، التي تمارس بحق شعبنا الفلسطيني".
بدورها، اعتبرت حركة "فتح"، إن ما تقوم به حكومة الاحتلال من عقاب جماعي بحق سكان محافظة الخليل منذ أسبوعين، وما قامت به من هدم للبيوت في قباطيه، هو "إرهاب دولة منظم، وجرائم حرب تضاف إلى قائمة طويلة من الجرائم التي ترتكبها بحق شعبنا".
وأكد المتحدث باسمها أسامة القواسمي في تصريح صحفي، "أن شعبنا وقيادته يسجلون صمودا شعبيا وسياسيا، ولن تنال الممارسات الإسرائيلية العنصرية المتطرفة من عزيمة شعبنا العظيم الصامد، وسيبقى منغرسا في أرضه فلسطين، ومواصلا لنضاله حتى الحرية والاستقلال، وتحقيق الأهداف العليا لشعبنا وعلى رأسهم أسرانا البواسل

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر