صامد

صامد

الثلاثاء، 8 ديسمبر، 2015

اقتحامات جديدة للأقصى وسط دعوات لإقامة فعاليات تلمودية

صامد للأنباء -
القدس 8-12-2015 وفا- شرعت مجموعات صغيرة  ومتتالية من عصابات المستوطنين اليهودية، منذ صباح اليوم الثلاثاء، باقتحامات جديدة للمسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة بحراسة عناصر من الوحدات الخاصة والتدخل السريع بشرطة الاحتلال.
وتجري اقتحامات اليوم وسط دعوات أطلقتها منظمات الهيكل المزعوم، لشن حملات اقتحام واسعة للمسجد الأقصى، وفعاليات تهويدية في مدينة القدس المحتلة على مدار أيام عيد الأنوار العبري 'الحانوكاة' والذي بدأ الأحد ويستمر حتى الخميس القادم.
ومن أبرز هذه الدعوات، ما دعت اليه ما تسمى 'منظمة أمناء الهيكل' لإقامة مسيرة كبرى تنطلق من القدس القديمة متجهة نحو باب المغاربة لاقتحام المسجد الأقصى صباح اليوم، في ما تعتبر
وأخطر هذه الدعوات ما وجهتها مجموعات: 'نساء لأجل الهيكل' و'منظمة العودة إلي جبل الهيكل' و'منظمة طلاب لأجل الهيكل' لتكثيف اقتحام المسجد الاقصى اليوم بمناسبة ما أسمته إتمام 'منظمة راجعون الى جبل الهيكل' المتطرفة السنة الثالثة لانطلاقتها على يد 'رفائيل موريس'.
و'موريس' هو زوج المتطرفة 'آبي موريس' التي شتمت رسول الله صل الله عليه وسلم عند باب السلسة ومنعت على اثرها اقتحام الاقصى، في حين حافظ زوجها على اقتحامه للأقصى بشكل يومي.
وكانت فعاليات اليوم الثالث لعيد 'الحانوكاة' العبري، بدأت منذ الساعة السابعة من صباح اليوم بمحاضرة للمتطرف 'يسرائيل آرائيل' ويعد من كبار حاخامات 'الهيكل' وهو مؤسس 'معهد الهيكل الثالث'، بحضور الحاخام المتطرف 'يهودا جليك'، كما تم إشعال الشمعة الثالثة لعيد 'الحنوكاة' التلمودي أمام باب المغاربة من أبواب الأقصى المخصص لاقتحامات المستوطنين وقوات الاحتلال فقط.
ولفت مراسلنا الى أن اقتحامات المستوطنين للأقصى تجري وسط رقابة شديدة وحذرة من المصلين وحراس وسدنة الاقصى، في حين يتصدى المصلون وطلبة حلقات العلم بهتافات التكبير الاحتجاجية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

فلسطيني وأفتخر

فلسطيني وأفتخر